تعد مشكلة المخدرات حاليًّا من أكبر المشكلات التي تعانيها دول العالم وتسعى جاهدة لمحاربتها، لما لها من أضرار جسيمة على النواحي الصحية والإجتماعية والإقتصادية والأمنية، ولم تعد هذه المشكلة تقتصر على نوع واحد من المخدرات أو طبقة محددة من المجتمع، بل شملت جميع الأنواع والطبقات.

لهذا، نظّمت جمعية نسروتو محاضرة توعوية عن “المخدرات وآثارها النفسية والاجتماعية” للتثقيف المستمر للشباب، الذين هم الفئة المستهدفة من قبل تجار المخدرات، حضرها عدد من طلاب ثانوية حوش الأمراء الرسمية.

تحدثت مسؤولة التأهيل خلال المحاضرة، السيدة ساميلاب زعتر،عن تعريف المخدرات وأنواعها ومشتقاتها ومسمياتها العلمية والتجارية، وتطرقت إلى النباتات التي تؤخذ منها أنواع المخدرات، ثم انتقلت إلى كيفية الإدمان وأنواعه، والمشاكل التي يسببها المدمن لنفسه وأسرته، والسمعة السيئة التي يجلبها على أهله.